21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/
  • يناير 08, 2020

  • حظر الدعاة  و التبشيريين داخل شبكة النقل العمومي في بروكسل



    في بروكسل ، يصادف مستخدمو النقل العمومي STIB في بعض الأحيان : الدعاة الإنجيليين و هم  يلقون كلمة عن  الكتاب المقدس ويسوع المسيح. كما يصور البعض منهم مقاطع فيديو في مترو بروكسل وينشرونها على الشبكات الاجتماعية و على يوتيوب. ومع ذلك ، فإن هذه الممارسة محظورة من قبل شركة النقل العام في بروكسل ، مثل التسول أو البيع.

    "تنص لوائح الشركة بوضوح على أنه يُحظر ممارسة أي نشاط على الشبكة دون إذن مسبق ،" و قالت المتحدثة الرسمية باسم شركة النقل  (سيندي رنتس) . "في هذه الحالة ، لا يُسمح للإنجيليين بالوعظ داخل المترو. وبالتالي سيُطلب منهم إيقاف الوعظ ومغادرة شبكة المترو من قِبل وكلائنا". إذا نظرنا في  لوائح الشركة ، في فصل (معايير سلوك المستخدمين) ، فيمكننا أن نقرأ هناك أنه يحظر التسول أو ممارسة أي نشاط آخر دون إذن من الشركة. 
    التبشير الديني ، أيا كان، يندرج في هذه الفئة وفقا للمتحدثة الرسمية للشركة.




    ردة  فعل مستعملوا المترو انقسمت بين مؤيد و معارض ، تقول سيدة: "أنا لا أمانع. يمكنهم الوعظ بكل ما يريدون. نحن نأخذ الأفكار أو نرفضها" ، مستخدم آخر يقول: " يجب أن تظل وسائل النقل العام محايدة. يجب حظر هذه الممارسة أعتقد أن المترو يجب ألا يكون مكانًا للتحويل الديني".



    موقع لكل الناطقين باللغة العربية في بروكسل و بلجيكا، الموقع منبر حر لاينتمي لأي مؤسسة إعلامية داخل أو خارج بلجيكا بل هو مبادرة من شباب عربي من بروكسل لنشر أخبارالساعة في بلجيكا، والإطلاع علي كل جديد في بلد الإستقبال مملكة بلجيكا.

    على تويتر

    statcounter