21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/


وفاة شابة بلجيكية بسبب الفوطة الصحية (التامبون)، تم تشخيصها بعد فوات الأوان



إنها مأساة مروعة أثرت على عائلة في Somzée  في  Walcourt  الأسبوع الماضي. توفيت "مايلة" ، 17 عامًا ، يوم الخميس بعد إصابتها با "متلازمة الصدمة التسممية" بسبب السداداة. 

تقول والدة الضحية عبر وسائل التواصل الإجتماعي: "لقد غادرتنا Maëlle ، البالغة من العمر 17 عامًا الرياضية العظيمة ، المليئة بالحياة والمشاريع ، في أقل من 48 ساعة بسبب هذه الصدمة التسممية التي لحقت بها.  قد عاينها طبيب الحراسة بعد 5 ساعات من الأعراض الأولى لكن لم يشخص المرض. هذا غير مقبول. مايلة كانت مدركة  للخطر وكانت يقظة لكن حرسها لم يشفع لها ... ، وتضيف الأم "إن هذا الأمر لا يحدث للآخرين فقط. لذا ، يرجى عزيزاتي الفتيات ، أيتها السيدات ، فكر في الحماية الخاصة بك. ربما وفاة "مايلة" يمنع مأساة الآخرين.
تعد متلازمة الصدمة التسممية حالة نادرة، والتي تسبب مضاعفات لأنواع معينة من العدوى البكتيرية المهددة للحياة. في بعض الأحيان تحدث متلازمة الصدمة التسممية نتيجة للسموم التي تنتجها بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية، ولكن قد تحدث الإصابة بالحالة أيضًا بسبب السموم التي تنتجها بكتيريا المكورات العقدية. ترتبط متلازمة الصدمة التسممية بشكل رئيسي باستخدام السدادة القطنية (التامبون).

Maëlle فيسبوك


خلال مسيرته المهنية التي استمرت 30 عامًا ، لم يشاهد (ميشيل بافورت) ، رئيس قسم أمراض النساء في مستشفى (l’hôpital AZ Alma) ، هذه الدراما. وقال: "مع ذلك ، نحن نعرف أن متلازمة الصدمة التسممية موجودة ولكن نادرًا جدًا كظاهرة ولا توجد لها أعراض محددة ، وهو ما يفسر لماذا لا نفكر في التشخيص على الفور".

إلى جانب ذلك ، بعبارات ملموسة ، متى وكيف تظهر متلازمة الصدمة التسممية ؟ يمكن أن يحدث ذلك عندما تظل (التامبون)  سدادة لمدة طويلة في المهبل. إنها منطقة ساخنة ورطبة في الجسم مع وجود دم يدور حولها. لذلك فهو مكان حساس حيث تتكاثر البكتيريا بسرعة وسهولة.إنه عندما لا يتم تغيير السدادة بسرعة كافية، و إذا كان هناك نقص في النظافة ، فسيؤدي ذلك إلى تطور البكتيريا، وبالتالي لن يتمكن الدم من التصريف بشكل صحيح. 
بمجرد أن تتطور البكتيريا وتحدث متلازمة الصدمة التسممية، فإنها ليست قاتلة دائمًا ولكن من الضروري التصرف بأسرع ما يمكن. 
إذا كنتِ من مستخدمي التامبون (أو السدادات القطنية) فقومي بقراءة الملصقات جيدًا واستخدمي بقدر الإمكان السدادات القطنية ذات أقل معدل امتصاص. ننصحكِ بتغيير السدادات القطنية بشكل معتاد بمعدل مرة كل مدة تتراوح ما بين 4 و8 ساعات. بدّلي بين استخدام السدادات القطنية والمناديل الصحية واستخدمي الفوط الصحية القطنية الصغيرة إذا كان تدفق دم الحيض خفيفًا.

قد يتكرر وقوع متلازمة الصدمة التسممية. قد يعاني منها مرة أخرى من تمت إصابتهم بهذه الحالة في السابق. إذا كنتِ قد عانيت من متلازمة الصدمة التسممية أو التهابًا حادًا ناتجًا عن الإصابة بالمكورات العنقودية أو عدوى بكتيرية، لا تستخدمي السدادات القطنية.

على تويتر