21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

السب والقذف الإلكتروني.. جريمة تلاحقها شرطة بروكسل 


إن الآونة الأخيرة شهدت ارتفاعًا في جرائم السب والقذف عبر الإنترنت أو الهاتف سواء عن طريق المكالمات أو الرسائل أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك، أو واتس آب وغيرها، ويتساءل كثيرون عن هذه الجريمة وعقوبتها والإجراءات التي يتم اتخاذها عند تعرض أحد الأشخاص للسب أو القذف.

يمكن الآن محاكمة الإهانات أو التهديدات على الشبكات الاجتماعية على مستوى بروكسل. هذه واحدة من ثمرات الإصلاح الحالي للوائح الشرطة، والتي سيتم توحيدها لتصبح لائحة واحدة لمنطقة بروكسل بأكملها.

تتضمن اللوائح الموحدة لشرطة بروكسل، من بين أشياء أخرى، فقرة تتعلق بالجرائم المرتكبة على الشبكات الاجتماعية، يمكن الآن متابعة جميع الجرائم المرتكبة في الفضاء العام الافتراضي، بما في ذلك الإهانات والتهديدات.

في جميع الأحوال يجب الاحتفاظ أولًا بالرسائل التي تحتوي على السب أو القذف ثم التوجه إلى مركز الشرطة  وتقديم شكاية بالواقعة وإثبات نص هذه الرسائل بمحضر رسمي وإن أمكن طباعة هذه الرسائل و بعد ذلك مقاضاة مرتكب الجريمة على شبكة الإنترنت  بناءً على تقرير الشرطة.

دخلت هذه اللائحة الموحدة، حيز التنفيد  في 1 مارس في كل من  منطقتي مونتغومري وبروكسل-ويست، فيما بعد ستتبع اللائحة الموحدة كل من منطقة شرطة-ميدي و بروكسل-اكسيل في أبريل، لتعمم في كل مناطق شرطة العاصمة بروكسل خلال بضعة أشهر.

على تويتر