القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخبار بلجيكا [LastPost]

الأزمة الحكومية: تصاعد التوتر بين الأحزاب و دويفير يدعو إلى "جبهة فلامانية موحدة"


الأزمة الحكومية: تصاعد التوتر بين الأحزاب و دويفير يدعو إلى "جبهة فلامانية موحدة"


يجري الملك  فيليب جولة جديدة من المشاورات اليوم مع رؤساء الأحزاب البلجيكية  في محاولة للبحث عن حلول لكسر الجمود المتواصل مند 10 أشهر والدفع باتجاه تشكيل حكومة فديرالية كاملة الصلاحية.

تأتي المشاورات الملكية في ظل أجواء شديدة التوتر بين أكبر حزبين  في البلاد، الاشتراكي الوالوني، والحزب القومي الفلاماني.

هذا واستبق رئيس الحزب القومي "بارت دويفير"، المشاورات الملكية، بدعوة كافة الأحزاب الفلامانية في شمال بلجيكا إلى تشكيل "جبهة فلامانية موحدة"، ضد الاشتراكيين.

وقال بارت دويفير: " لا يمكننا تصور الانخراط في تحالف حكومي يساري، وعلى كافة الأحزاب عدم الاستسلام لاملاءات الاشتراكيين، زارعي الفتنة في شمال بلجيكا".
و كان رد رئيسة الحزب الليبرالي الفلامنكي غيندولين روتن "تشكيل جبهة من المفردات الحربية و نحن لا نتبع هذا النهج"

وتريد الأحزاب الفلامانية، خاصة حزب فلامس بيلانغ العنصري  و الحزب القومي الفلاماني  الاستفادة من الاستعصاء الحالي لاعادة احياء فكرة الكونفدرالية، ما يعني تعميق الصدع بين طرفي البلاد وإضعاف قدرات السلطات الفيدرالية.

فيما تختلف أراء الأحزاب  بين مؤيد ومعارض لفكرة العودة إلى صناديق الاقتراع من جديد.


 #اخبار_بلجيكا #بلجيكا
#احداث_ بلجيكا #سياسة_بلجيكا
هل اعجبك الموضوع :