القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخبار بلجيكا [LastPost]

بروكسل..السجن و الحرمان من الجنسية لمقاتلة بلجيكية في سوريا

بروكسل..السجن و الحرمان من الجنسية لمقاتلة بلجيكية في سوريا



حكم على سهام أسعيدي، من بروكسل  و التي ذهبت إلى سوريا للقتال في صفوف الجماعات الإرهابية، بالسجن 5 سنوات وغرامة قدرها 8000 يورو. كما حرمتها المحكمة من الجنسية البلجيكية. لم تحضر الجهادية لمحاكمتها. لأنها لا تزال في سوريا، ووفقًا للإدعاء العام، أعربت سهام عبر شبكات التواصل الاجتماعي أنها لا ترغب في العودة إلى بلجيكا.

سهام أسعيدي هي واحدة من سكان بروكسل الذين ذهبوا للقتال في سوريا بعد تشبعها بأفكار الخطاب الراديكالي تحت تأثير (Collectif Réflexions Musulmanes)، وهي منظمة طلابية في جامعة بروكسل الحرة، قامت بحملة من أجل بث "الخطاب الإسلامي الأصيل" (حسب اعتقادهم)  قبل حلها.

لأول مرة في المؤتمرات والمناقشات، اختار العديد من أعضاء الجماعة الكفاح المسلح تحت تأثير الجهادي المخضرم  رودي إمبونزا بومبو لونجا. في عام 2012، أجرى أعضاء CRM  تشويشا على ندوة حول اليمين المتطرف في جامعة بروكسل الحرة لدرجة جعل  استمرارها مستحيلًا.

أحد الانتحاريين في هجمات 22 مارس 2016، نجم العشراوي، انجرف أيضًا حول المجموعة. وفقًا للمدعي العام، تبنت سهام أسعيدي الفكر الجهادي  عبر البروباغوندا الإعلامية للجماعات الإرهابية  عبر الإنترنت.

في صيف 2014 ، انضمت الشابة إلى زوجها سفيان نحيلات في سوريا، الذي غادر في سبتمبر 2013. وانضم الزوجان إلى قوات جبهة النصرة، و فيما بعد جبهة تحرير الشام. توفي سفيان نحيلات في مارس 2018، وهو ما لم يمنع زوجته من البقاء في سوريا.
هل اعجبك الموضوع :