21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/


بلجيكا | عالم الفيروسات ايمانويل أندريه كل المؤشرات تدل على بدء موجة ثالثة من الوباء 

اخبار بلجيكا |

قال عالم الفيروسات الدكتور ايمانويل أندريه، أن السلالة البريطانية من فيروس كورونا موجودة بالفعل في بلجيكا، وأنها ستصبح هي الطاغية على كل الإصابات بحلول نهاية شهر فبرير القادم.

وأكد إيمانويل أندريه اليوم الخميس، إلى أن السلالة البريطانية من فيروس كورونا تنتشر بسرعة أكبر من باقي السلالات، مبينا أنه "نتوقع كعلماء أن يتجاوز معدل عدواها بنسبة 65%".

هذا وأكد على أن السلالات المتحورة لا تعني أن الفيروس تغير، الفيروس يبقى هو نفسه وأن التعامل معه يجب أن يتم بنفس الطريقة المتبعة حالياً سواء من قبل الناس أو من قبل السلطات الصحية والسياسية في البلاد.

وأكد عالم الفيروسات أن تطور المؤشرات يدل بالفعل على بدء موجة ثالثة من الوباء، مشيرا الى أن ما يمكننا فعله هو التخفيف من حدتها وأثرها على الناس عبر اللقاحات.

وحول فاعلية اللقاحات ضد السلالة البريطانية، أكد أندريه أن اللقاحات ستساهم في حماية كبار السن وبالتالي سينخفض عدد الأشخاص الذين يحتاجون للعلاج في وحدات العناية المركزة.

هذا وقال رئيس الوزراء ألكسندر دي كرو، اليوم في البرلمان، ان المهن التي تتطلب إتصال جسدي من الممكن إعادة فتحها في 13 فبراير، لكن إذا تحسنت الأرقام كشرط أساسي. 

وخلص رئيس الوزراء إلى أن "الوضع في بلادنا ليس صعبًا كما هو الحال في العديد من البلدان الأخرى من حولنا، والحكمة والهدوء سيساعداننا على الحفاظ على هذا الوضع المفيد".

جاء هذا التصريح لرئيس الوزراء بعد تراشق كلامي بين بعض السياسيين وعلماء الفيروسات حول ضرورة الإبقاء على المهن التي تتطلب إتصال جسدي مقفلة من عدمه في فترة ما بعد 13 فبراير القادم.

على تويتر