21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

بلجيكا | إحتفال صغير بعودة صبي مصاب بالسرطان إلى منزله.. ينتهي بوصول الشرطة!

اخبار بلجيكا |

تعددت عمليات إبلاغ السلطات عن انتهاكات تدابير الحجر، لضمان نجاعة تدابير احتواء فيروس كورونا، على الرغم من أنها مبررة في الكثير من الأحيان، إلا أن بعض البلاغات غير ضرورية في الواقع.

أحدث مثال، ما وقع مساء السبت، في هاسيلت، عندما غادر الطفل فينز البالغ من العمر 8 سنوات المستشفى، حيث كان يخضع لجلسات العلاج الكيميائي المتعددة لمحاربة مرض السرطان، بعد أن أمضى عامًا كاملاً

وبهده المناسبة اجتمع حوالي خمسة عشر طفلا من زملائه في الفصل، للترحيب به. بينما وقف الآباء والأمهات جانبا بالكمامات، فيما شاهد الجيران، الذين أعدوا بضع رسائل ترحيب، المشهد من بعيد.

إلا أنه فجأة حضرت الشرطة، بعد بلاغ مجهول من أحد الجيران الذي شعر بانتهاك قواعد الحجر الصحي المفروضة مند أسابيع. 

التصرف الذي أثار غضب العديد من الحاضرين، وعلى الفور أب الصبي نشر تدوينة غاضبة  بعض الشيء من المتصل المجهول على منصة فيسبوك، لكن التدوينة انتشرت بشكل كبير في هولندا وبلجيكا، ومن بين المشاركين علق العديد من الأشخاص بغضب  من تصرف الجار الواشي.. لكن كلهم هنأوا فينز على عودته سالما إلى بيته. 

لكن رد فعل السيدة ليزا، والدة فينز ، كان مغايرا وقالت... "نحن لسنا غاضبين من المتصل لأنه قد يكون لديه قصة محبطة مع كورونا.. واعتقد أن ما فعله شيء رائع".

على تويتر