21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

 بلجيكا | مراقبة المسافرين القادمين من الخارج في محطة بروكسل ميدي

اخبار بلجيكا |

أفادت وزيرة الداخلية أنيليس فيرليندن، اليوم الثلاثاء أنه سيتم زيادة عمليات مراقبة المسافرين العائدين إلى بلجيكا خلال عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة من عطلة عيد الميلاد. وسيتم تنفيذ عمليات المراقبة في المطارات والمحطات الدولية وكذلك على الطرق الحدودية. والهذف "ضمان امتثال المسافرين العائدين للإجراءات الإلزامية".

تسعى بلجيكا ثني مواطنيها لعدم السفر إلى الخارج للحد من خطر انتشار الفيروس، لهذا فإن أي شخص قضى أكثر من 48 ساعة في منطقة حمراء يعتبر جهة اتصال عالية الخطورة. ويتعين عليه، مع بعض الاستثناءات، ملأ نموذج التتبع (PLF)، المتاح على موقع: (travel.info-coronavirus.be). 

يستخدم هذا النموذج لتحديد ما إذا كان يجب على المسافر الخضوع لحجر صحي عند عودته، أو إذا كان يجب اجراء اختبار كورونا. 

في نفس السياق، بعد ظهر اليوم، تم فحص جميع المسافرين القادمين من فرنسا عبر القطار في محطة بروكسل-ميدي، هذا ويجب أن يكون لدى غير المقيمين في بلجيكا شهادة اختبار كوفيد19 سلبية، تم إجراؤها قبل 48 ساعة للإدلاء بها عند الفحص.

وتحذر الوزيرة "أنيليس فيرليندن" من أن "شرطة الطيران وشرطة السكك الحديدية وشرطة الطرق ستعطي الأولوية لهذه الفحوصات، بحيث يكون هناك احتمال حقيقي لمراقبة جميع  المسافرين عند عودتهم".

وقالت "يجب أن نتجنب إعادة الوضع الذي شهدناه في مارس الماضي. عندما عاد البلجيكيون من إجازاتهم من مناطق عالية الخطورة، الأمر الذي أدى إلى تسريع انتشار الفيروس في بلادنا. الفيروس لا يهتم بالحدود، فقط الناس هم القادرون على وقف انتشاره".

على تويتر