21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

المسجد الكبير  ببروكسل.. الهيئة التنفيدية لمسلمي بلجيكا تستنكر الاتهامات المتعلقة بالتجسس لصالح دولة أجنبية  

اخبار بلجيكا |

في بيان صحفي صادر عن الهيئة التنفيدية لمسلمي بلجيكا، اليوم السبت الموافق لـ  5 ديسمبر 2020، نيابة عن جمعية تسيير المسجد الكبير في بروكسل ومجلس تنسيق المؤسسات الإسلامية في بلجيكا، استنكرت فيه المؤسسات المذكورة، تصريحات وزير العدل  المنشورة في 4 ديسمبر 2020، و المتعلقة بالتجسس لصالح دولة أجنبية.

وجاء في البيان، لا يسعنا إلا أن نعرب عن أسفنا الصادق لتعليق عملية الاعتراف بالمسجد الكبير في بروكسل على الرغم من العمل البناء والمنسق على المدى الطويل مع السلطات العامة والأجهزة المختصة في بلادنا.

تصريحات وزير العدل المنشورة في 4 ديسمبر 2020 في الصحف البلجيكية، تتجاهل كل الإنجازات التي تحققت في مجال مأسسة الإسلام في بلجيكا وهذا منذ عام 1998.

هذا وفندت الهيئة التنفيدية لمسلمي بلجيكا كل الاتهامات المتعلقة بالتدخل "الزائف" لدولة أجنبية، في المسجد الكبير و الذي لا أساس له من الصحة، حسب البيان.

وقالت، مؤسساتنا هي منظمات يحكمها القانون العام والقانون المدني البلجيكي وأعضاؤها مواطنون بلجيكيون كاملون. من التشهيري والهجومي والافتراء، الادعاء بأن أعضائنا جواسيس يتلقون أموال دول أجنبية. هذه الاتهامات لا أساس لها من الصحة.

كما اعتبرت الهيئة التنفيدية لمسلمي بلجيكا تصريحات الوزير انتهاك صريح لحرية العبادة ومبدأ الحياد والفصل بين الكنيسة والدولة، لهذا تعتبر كلامه تدخلاً واضحًا في شؤون العبادة الإسلامية.

وأكد البيان أن الجالية المسلمة في بلجيكا لن تقبل التعرض للتشويه من خلال مؤسساتها وأعضائها.


على تويتر