21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

 مطار بروكسل |  يتحول إلى مركز لتهريب "لحوم الأدغال الإفريقية" إلى أوروبا

اخبار بلجيكا |

مطار زافينتيم يتحول إلى مركز لتهريب "لحوم الأدغال" إلى باقي أوروبا حسبما أظهر تحقيق أجراه التلفزيون الفلماني في 2019، بعدما كشف أن مطار بروكسل يستقبل أطنانا من لحوم الأدغال المهربة سنويا، وأغلبها مصدره غابات غرب ووسط إفريقيا.

وقالت الجمارك البلجيكية اليوم الاثنين إنها صادرت لحوم التماسيح والقرود والنيص أو (الشيهم أو الدعلج) خلال عملية أطلق عليها "الرعد الدولية" والتي استمرت من 14 سبتمبر إلى 15 أكتوبر. 

وبشكل ملموس، نظمت جمارك المطار أربعة أيام من التفتيش الدقيق لأكبر عدد ممكن من الركاب القادمين من غرب ووسط إفريقيا، بعد مراقبة دقيقة لما مجموعه 72 راكبا في مطار بروكسل زافينتيم.

تم ضبط ما لا يقل عن 1287 كجم من المنتجات الحيوانية و 539 كجم من المنتجات النباتية خلال هذه العملية والتي تتكرر كل عام.

وتهدف عملية الرعد الدولية إلى مكافحة الصيد الجائر والربح غير المشروع من التجارة الحيوانية غير المشروعة والجرائم الدولية المتعلقة بالنباتات والحيوانات البرية المهددة بالإنقراض.

ومما يزيد الوضع سوءا هو قابلية لحوم الأدغال  على نقل الأمراض الاستوائية.

وفي نفس السياق استطاع مراسل قناة (VRT) العام الماضي بشكل متخف أن يشتري قطعتي لحم قرد وقطعة من لحم الغزال في بروكسل، حيث حلل المعهد الملكي البلجيكي للعلوم الطبيعية قطع اللحم تلك وأكد مصدرها، وهي لحيوانات مهددة بالانقراض.

وقال الصندوق العالمي للحياة البرية إن بروكسل أصبحت مركزا لتجارة لحوم الأدغال المهربة من أفريقيا وتتجه منها نحو بقية أوروبا. وأظهرت تحقيقات أجراها سويسريون أن أكثر من نصف كمية اللحوم تلك يؤتى بها عن طريق الطائرات من بلجيكا، ويحملها عادة مسافرو الترانزيت في مبردات نزهة بحيث يصعب اكتشافها.

على تويتر