21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

 

بلجيكا | شرطة بروكسل تبدأ تعليق كاميرات الجسد بداية الشهر المقب بعد تكرار حوادث العنف

اخبار بلجيكا |

قررت سلطات بروكسل، أن تبدأ الشرطة بارتداء كاميرات الجسد بداية من شهر سبتمبر المقبل، بعد ثلاثة أشهر من اختبار الكاميرات.

وقال عمدة بلدية بروكسل، فيليب كلوز، لصحيفة "لاكابيتال" فى بروكسل إن المدينة ستشتري الكاميرات المحمولة بعد عدة حوادث اعتقالات عنيفة.

وكانت منطقة شرطة بروكسل-إيكسيل قد اختبرت حوالي 35 كاميرا جسد لأكثر من شهرين، وبعد التقييم، تم اعتبار هذا الاختبار إيجابيًا.

ورداً على سؤال حول هذا الموضوع، أوضح فيليب كلوز مؤخرًا أن شراء مثل هذه الكاميرات سيكون على جدول أعمال مجلس الشرطة في سبتمبر المقبل.

لن يتم تشغيل الكاميرات في جميع الأوقات، حيث سيتمكن الضباط من تشغيليها وإيقافها بأنفسهم عندما يشعرون أن التسجيل ضروري، وذلك إعتمادًا على الموقف، كما سيتم حفظ الصور لبضعة أشهر.

وقال فيليب كلوز: "ليس في نيتنا تصوير السكان باستمرار، سيكون للضباط الحق في تشغيل الكاميرا فقط أثناء بعض أنواع التدخلات".

لكن لم يتم تحديد أنواع التدخلات التي تتطلب تصوير الشرطة.

ووفقاً لـعمدة بروكسل العاصمة: فإن إستخدام الشرطة لكاميرات الجسد سيعطي صورة أكثر اكتمالاً عن بعض الاعتقالات، في إشارة إلى فيديوهات لحوادث قام بتصويرها مواطنون والتي غالبًا ما تظهر لحظة تصعيد الموقف فقط.

على تويتر