21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/


كوفيد-19 | دولة أوروبية جديدة تفرض الحجر الصحي على القادمين من بلجيكا

أعلنت سلوفاكيا، اليوم الجمعة، فرض فترة حجر صحي إلزامي لـ10 أيام على القادمين إليها من بلجيكا و هولندا وإسبانيا وفرنسا ومالطا وكرواتيا، في إطار الإجراءات المفروضة بسبب فيروس كورونا.اعتبارًا من 1 سبتمبر.

شمل قرار الحجر الصحي الإلزامي كل الأشخاص الذين أقاموا في إحدى هذه البلدان خلال الأسبوعين السابقين لوصولهم إلى سلوفاكيا.  وسيتمكن المسافرون من إنهاء الحجر الصحي بعد بضعة أيام ، بشرط اجراء اختبار فيروس كورونا، و الحصول على نتيجة سلبية.

تعمل سلوفاكيا أيضًا على تكثيف إجراءاتها الداخلية لمنع انتشار الفيروس.  ستكون قواعد المظاهرات أكثر صرامة وسيتعين على التلاميذ ارتداء الكمامة في المدارس. كما أصبحت الكمامات إلزامية في المتاجر والمباني العامة ووسائل النقل العام.

و في نفس السياق، حظرت الخارجية في بلجيكا السفر السياحي إلى باريس بسبب تفشي كورونا بها، حيث أصدرت الخارجية قائمة جديدة أضافت بها عدد من المناطق "الحمراء" والتى تحذر البلجيكيين من التوجه إليها لتفشى فيروس كورونا المستجد بها.

ووفقًا لآخر تحديث صادر عن وزارة الخارجية، لم يعد بإمكان البلجيكيين السفر إلى المقاطعات الفرنسية فى باريس وهيرو وسارت وفال دو مارن وسين سان دونى والب ماريتيم وبوش دو رون وجزيرو غويانا الفرنسية.

وشمل القرار بالإضافة إلى منع السفر إليها، أيضا العودة إلى بلجيكا من هذه المناطق، إلى جانب جزيرة مايوت، وحال عودة مواطنى بلجيكا منها فلابد من إجراء اختبار فيروس كورونا والخضوع للحجر الصحى الإلزامى.

كما أصبح السفر إلى برشلونة وبورجوس وسوريا وسلامانسا، فالادوليد، غير مصرح به على أن يتم تطبيق نفس القيود السابقة على العائدين منها. وتنضم أيضًا إلى قائمة المناطق الحمراء مقاطعات أندورا وكرواتيا سبليت - دالماتيا وسيبينيك - كنين.

 



على تويتر