21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

بعد أن سخر من خطورة الجائحة.. رئيس البرازيل "مصاب" بكورونا

خضع الرئيس البرازيلي، جاير بولسونارو، لاختبار الكشف عن الإصابة بفيروس كوفيد-19، حسبما نقلت وسائل إعلام محلية عن مكتب الرئيس. النتيجة إيجابية.

و بالرغم من أن البرازيل تسجل أعداد كبيرة من المصابين بالفيروس، إلا أن "جاير بولسونارو" كان يوجه العديد من الاتهامات للسلطات الطبية العالمية حول حقيقة فيروس كوفيد-19، كما كان رافضا لسياسات التباعد الاجتماعي و الإغلاق.
و كان قد نشر يوم السبت  صوراً على شبكات التواصل الاجتماعي ظهر فيها بدون كمامة برفقة عدة وزراء مع السفير الأمريكي في برازيليا خلال حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني للولايات المتحدة.
و أمس الاثنين استخدم حق النقض ضد مادتين في القانون حول استخدام الكمامات في الأماكن العامة لمنع انتشار الوباء في البرازيل.
و أعلن الرئيس البرازيلي مساء نفس اليوم الاثنين، لـ شبكة سي إن إن الأمريكية، أنه خضع لفحص الكشف عن فيروس كورونا المستجد بعدما ظهرت عليه أعراض المرض.
و قال بولسونارو في مقابلة مع قنوات تلفزة عدة قبل قليل اليوم الثلاثاء "تلقيت للتو النتيجة الإيجابية" للفحص. 
لكنه قال إنني في "حالة صحية جيدة" و أعاني من "أعراض بسيطة" للمرض.
و الجدير بالدكر ان البرازيل هي الدولة الأكثر تضرراً بالوباء خلف الولايات المتحدة، مع 1.6 مليون إصابة و65 ألفاً و487 وفاة.

على تويتر