21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

مطار بروكسل | "سويس بورت" تشهر إفلاس شركتَين تابعتَين في بلجيكا


أعلنت محكمة بروكسل التجارية إفلاس شركة "سويس بورت بلجيكا" اليوم الثلاثاء. وقد تم تعيين ثلاثة أمناء لمعالجة هذه المسألة و تحديد ما إذا كان سيتم الاستمرار في عمل الشركة أم لا.
في بيان صحفي أعلت أمس الإثنين شركة "سويس بورت"، أكبر شركة في العالم لتقديم خدمات الطيران، أن شركتَين تابعتَين لها في بلجيكا تقدمتان بطلبَين لإشهار الإفلاس و تستعدان للإغلاق، بعدما قضت جائحة كورونا على أي احتمالات لقدرتها على البقاء.

و تسجل "سويس بورت بلجيكا" و "سويس بورت بلجيكا للتنظيف" خسائر منذ سنوات، وظلتا تعتمدان على تلقي دعم مالي من الشركة الأم في زيورخ.

و قال رئيس سويس بورت، إريك بورن، في بيان يوم الإثنين: "علينا أن نعترف بأنه لم تكن هناك خيارات قابلة للتطبيق على الطاولة ولا آفاق إيجابية تلوح في الأفق.
وأعلنت الشركة أنها ستتبنى سياسات أكثر صرامة فيما يتعلق بالشركات التابعة التي تسجل خسائر، و ذلك بعدما تراجعت عائدات الشركة العالمية بنسبة 80% بسبب جاحة كوفيد-19 .



و تتخصص الشركة في مناولة الأمتعة و تنظيف الطائرات في مطار بروكسل، ولن تتأثر عمليات الشحن التابعة للشركة في بلجيكا بالإفلاس.
و قالت النقابات إنها غاضبة من إعلان إفلاس شركة. واستنكروا القرار الذي اتخذ "دون استشارة مسبقة". و أعلنت الجبهة النقابية الموحدة أنها ستجتمع قريباً لاتخاذ المزيد من الإجراءات ضد قرار الإفلاس الذي سيتسبب في فقدان 1469 وظيفة.

و قال هانز إلسن، من نقابة الاتحاد المسيحي: "نعلم أن الشركة لم تكن جيدة ماليا، لكن هذا القرار كان ضربة مفاجئة وغير متوقعة. كنا نأمل في الحصول على خطة لمزيد من المفاوضات".
تجدر الإشارة إلى أن الشركة موجودة في 300 مطار حول العالم، و يبلغ قوام القوة العاملة بها 64 ألف فرد. كما بلغت إيرادات المجموعة 1. 3 مليار يورو في 2019.

على تويتر