21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

بلجيكا | نائبة أوروبية من أصول إفريقية تعلن تعرضها لمعاملة قاسية على يد الشرطة في بروكسل


قالت بيريت هيرزبرغر- فوفانا نائبة في البرلمان الأوروبي من أصل إفريقي أنها تعرضت لمعاملة قاسية على يد الشرطة البلجيكية في بروكسل بعد أن أمروها بالوقوف تجاه الحائط ورفع يديها للأعلي، ومن سخريات القدر أنها وصلت إلى بروكسل لمناقشة التصرفات العنصرية في الاتحاد الأوروبي تجاه السود و الأقليات الأخرى.
روت المحاضرة الجامعية البالغة من العمر 71 عامًا إن أربعة ضباط قد دفعوها بوحشية على الحائط، وأجبروها على الوقوف مع رفع يديها وفتح ساقيها، بينما انشغلوا بتفتيش حقيبة يدها.

و في حديثها في اليوم التالي في البرلمان الأوروبي، أخبرت هيرزبرغر- فوفانا أعضاء البرلمان الأوروبي أنها كانت ضحية لعنف الشرطة و أفعال عنصرية كامنة.

و روت أنها عوملت بوقاحة شديدة، و ليس بالسلوك المهذب الذي نتوقعه من الشرطة، على الرغم من إظهارها و ثائق الهوية للضباط، لكن الضابط لم يصدق أنها عضو في البرلمان الأوروبي الا عندما وصل السائق الرسمي للبرلمان الأوروبي.

و كتب رئيس البرلمان الأوروبي، ديفيد ساسولي، إلى رئيسة الوزراء في بلجيكا، صوفي ويلميس، داعياً إياها إلى اتخاذ الإجراءات الفورية والضرورية.

و قالت النائبة هيرزبرغر : "لم اكن أتخيل أن المواطن العادي يخاف من الشرطة، وهذا ما يؤلمني، لأن هناك الكثير من المواطنين الذين يعيشون في هذا الوضع ولا تتاح لهم الفرصة للدفاع عن أنفسهم لأنهم لا يعرفون حقوقهم القانونية".

و تريد هيرزبرغر فوفانا رؤية تنفيذ أفضل للقوانين القائمة، بما في ذلك إحقاق المساواة. كما تعتقد أن الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى اتخاذ موقف ضد العنصرية، وكسر الصمت والاعتراف بخطورة العنصرية النظامية والهيكلية الموجودة.

وقال متحدث باسم شرطة شمال بروكسل، إن تحقيقا داخليا قد اتخذ مجراه، في حين رفضت الشرطة اتهام الضابط بالعنف أو السلوك غير اللائق.

و أضاف: "لم يتم التحقق من هويتها لأنها كانت تصور ولأنها أصبحت متورطة في قضية الشابين، مضيفًا أن هيرزبرغر- فوفانا تم اتخاذ الإجراءات ضدها بواسطة التدابير العادية.
و وفقاً لشرطة شمال بروكسل، فقد فتح المدعي العام تحقيقاً منفصلاً يتهم فيه هرتسبرغر- فوفانا بتهمة إهانة الشرطة، وهو الاتهام الذي تنفيه النائبة بشدة. و قالت أن ضباط الشرطة كانوا غاضبين لأنها دافعت عن نفسها.

على تويتر