21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

بلجيكا | الشرطة تحرر صبي يبلغ من العمر 13 عامًا اختطف لمدة 42 يومًا في جينك


أنهت قوات الشرطة القضائية الفيدرالية و مكتب المدعي العام في ليمبورغ الليلة الماضية عملية اختطاف صبي يبلغ من العمر 13 عامًا في جينك، و انهاء الإحتجاز الذي بدأ منذ 21 أبريل،  و قالت نيابة ليمبورغ  اليوم الاثنين ان سبعة اشخاص اعتقلوا على خلفية  هذا الإختطاف. 


خلال ليلة الاثنين 20 أبريل، دخل أفراد مقنعون و مدججون بالسلاح منزل الوالدين وأخذوا بالقوة ابنهم البالغ من العمر 13 عامًا.

استمر خطف المراهق 42 يوما و جرت عدة اتصالات خلال هذه الفترة بين الخاطفين و العائلة للمطالبة بفدية لكن لم تعط أي معلومات عن دفع محتمل لها !.

و قال الادعاء إنه بعد إطلاق سراح الضحية، تم إجراء 12 عملية تفتيش، بما في ذلك أربعة في منطقة أنتويربن و ثماني في ليمبورغ، و في ماسيك وزوتيندال وهوثالين-هيلخترن على وجه الخصوص. ألقي القبض على سبعة اشخاص و يجري التحقيق معهم. يجب على قاضي التحقيق أن يقرر ما إذا كان سيتم وضعهم تحت الحراسة النظرية.

و قال مدير الشرطة الفيدرالية المحلية "أطلق سراح الشاب بعد منتصف الليل بقليل وعاد سيرا على الأقدام بعد انزاله في مكان قريب من البيت في صحة جيدة."

و شارك نحو 100 شخص في التحقيق، الذي تطلب أيضاً تعاوناً دولياً جيداً مع السلطات الفرنسية والهولندية والأمريكية.

كانت بعض وسائل الإعلام المحلية و الدولية على علم بالاختطاف و التحقيق، ولكن طُلب منها عدم الكشف عن الأمر لما فيه مصلحة الصبي حتى لا تعرقل عمل الشرطة.

على تويتر