21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/
الوكالة البلجيكية للأنباء

بلجيكا | أنفق حزب فلامس بيلانغ اليميني المتطرف في شهر مايو، أزيد من 100.000 يورو على إعلانات فيسبوك 


بات تصاعد الدور السياسي والاجتماعي الذي تقوم به وسائل التواصل الاجتماعي في بلجيكا، ملموسًا إلى حد كبير، حيث نجح  فلامس بيلانغ في استخدام هذه الوسائل و توظيفها خلال الإستحقاقات الأخيرة لخدمة أهداف سياسية واستطاع من خلال هذا التوظيف التأثير على فئة كبيرة من الناخبين بعد حصوله على المركز الثاني في إقليم فلاندرز، لا سيما في ظل الانتشار الواسع و الشعبية الكبيرة التي تتمتع بها هذه الوسائل بين الناس.


و انفق حزب فلامس بيلانغ اليميني المتطرف (العنصري)  أكثر من 100000 يورو في إعلانات فيسبوك في شهر مايو  للوصول إلي أكبر عدد ممكن من مستعملي المنصة في بلجيكا، هذا ما أظهره  تقرير مكتبة الإعلانات على فيسبوك.

من 2 إلى 31 مايو، أنفق الحزب اليميني المتطرف 107347 يورو على 102 منشور. بالإضافة إلى هذه الإعلانات، تلك التي نشرها رئيس الحزب "توم فان غريكن" على صفحته الشخصية بقيمة (18795 يورو على 33 منشور)، و البرلماني "الميبريت توم فاندين دريش" أنفق  (4136 يورو على 16 منشور)، أما صفحة "فلامس بيلانغ بروكسل" أنفقت (3981 يورو على 6 منشورات)  كانت جلها على أعمال شغب التي وقعت في أندرلخت و مولمبيك، لكسب أصوات جديدة مستاءة من الأحداث... 

استخدم فلامس بيلانغ في 102 منشور، كلمات دالّة لاستكشاف مواضيع هذه الحملات، أهمها: الهجرة، الإسلام، أزمة فيروس كورونا.

خلف فلامس بيلانغ  نجد الحزب القومي الفلامنكي الجديد  و الذي أنفق ما مجموعه 48.034 يورو في نفس الفترة،  فيما أنفق حزب العمال البلجيكي اليساري أزيد من 50.000 يورو.

على تويتر