21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

دونالد ترامب يقدم بلجيكا على أنها الدولة التي شهدت أكبر عدد من الوفيات لكل 100000 نسمة



تجاوزت الحصيلة العامة للوفيات المسجلة الناجمة عن فيروس كورونا  في الولايات المتحدة، اليوم الأحد، حاجز 40 ألف حالة. وحتى اليوم الأحد سجلت الولايات المتحدة، حسب معطيات مراكز مكافحة الأمراض والمؤسسات الطبية المعنية، 755162 إصابة مؤكدة بالفيروس.

وتعتبر الولايات المتحدة الدولة الأولى عالميا من حيث عدد الوفيات والإصابات المسجلة بعدوى فيروس كورونا،  وتأتي إيطاليا في المركز الثاني من حيث حصيلة الوفيات الناجمة عن المرض، بـ 23660 وفاة، بينما تعتبر الثالثة من حيث حصيلة الإصابات بـ178972 حالة. وتحتل إسبانيا المرتبة الثالثة من ناحية الوفيات بالمرض بـ20453 حالة، والموقع الثاني من حيث عدد الإصابات بـ195944 حالة.

وفقًا لجدول فريق دونالد ترامب، فإن بلجيكا لديها أكبر عدد من الوفيات لكل 100000 نسمة.

من خلال هذا الجدول الذي أعدته الدكتورة "ديبورا بريكس" يظهر عدد الوفيات لكل 100000 نسمة، يحاول فيه ترامب دحض حقيقة أن الولايات المتحدة  الدولة الأكثر تأثراً بفيروس كورونا.

في هذا الجدول نجد بلجيكا أمام إسبانيا وإيطاليا على وجه الخصوص. تعقيبا على هذه المقارنة، أوضح "ستيفن فان جوت"، ان طريقة تسجيل الوفيات في بلجيكا مختلفة عن باقي البلدان الأخرى.

خذ، على سبيل المثال، الأرقام الواردة في النشرة اليومية للحالة الوبائية لـ 19 أبريل: هناك 230 حالة وفاة جديدة في بلجيكا يعتقد أنها مرتبطة بفيروس كورونا، 76 حالة مؤكدة ماتت في المستشفيات و 154 في دور رعاية المسنين. من بين 154 حالة وفاة، تم تأكيد 6 حالات فقط لـ (COVID-19)، و 148 حالة محتملة. 

على الرغم من أنها ليست سوى "حالات محتملة" فهي جزء من ارقام النشرة اليومية للحالة الوبائية في بلجيكا. ليس هذا هو الحال في العديد من البلدان الأخرى، لهذا  السبب من المهم عدم مقارنة الأرقام بين البلدان.

على تويتر