21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/

بلجيكا | 73٪ من الآباء يرفضون عودة أطفالهم إلى المدرسة


أعلنت الحكومة البلجيكية عن استئناف تدريجي للفصول المدرسية اعتبارًا من 18 مايو، لكن و فقا لـ إستطلاع رأي أجراه موقع (7sur7) الإخباري، لا يبدو أن الآباء على استعداد تام  لرؤية أطفالهم يذهبون إلى المدرسة، حيث رفض  73٪ منهم هذه المخاطرة.

بعد اجتماع مجلس الأمن القومي، أعلنت صوفي ويلميس و الوزراء المعنيين الليلة الماضية إعادة فتح المدارس تدريجياً اعتباراً من 18 مايو.

يمكن استئناف ثلاث مستويات في التعليم  الابتدائي و الثانوي.  كما ان الإستئناف  سيكون جزئيا.  مع الإلتزام بالتدابير الاحترازية، سيتم تقسيم الفصول إلى مجموعات صغيرة من 10 طلاب، مع الإحتفاض بأماكن ثابتة بالإضافة إلى التنظيف الروثيني. و سيكون ارتداء الكمامات  إجباريًا لمن تزيد أعمارهم عن 12 عاما.

على الرغم من هذه الترتيبات الخاصة،  يبدو  أن معظم أولياء التلاميذ غير مستعدين لرؤية أطفالهم يتنقلون (عبرو سائل النقل العام)  إلى المدرسة  و الإختلاط  بالطلاب الآخرين.. .

طرح الموقع الإخباري (7sur7) على أولياء الأمور، هذا السؤال: "هل أنت مستعد لإعادة طفلك إلى المدرسة؟" و الجواب "بالنسبة لغالبية المشاركين، كان واضح: ليس كذلك.

في الواقع، يستبعد 73٪ من الآباء المستطلعين، عودة أطفالهم إلى المدرسة، على الرغم من إجراءات التباعد الإجتماعي.

لكن رغم أن غالبية الآباء قلقون من إستئناف الدراسة، فإن 13% منهم مع عودة الأطفال للصفوف..

و سيواجه بعض الآباء صعوبات  في إيجاد حلول بالنسبة للأطفال الصغار  غير  المعنيين بالعودة للفصول الدراسية، بعد إستئناف النشاط الإقتصادي و الأعمال التجارية و ضرورة العودة إلى سوق الشغل .

على تويتر