القائمة الرئيسية

الصفحات

بلجيكا تسير نحو تمديد فترة الحجر العام و تعزيزها لاحتواء "كورونا"

بلجيكا تسير نحو تمديد فترة الحجر العام  و تعزيزها لاحتواء "كورونا"


قام الخبراء العلميون في بلجيكا بتقييم  الوضع الحالي بعد أسبوع من الحجر الصحي العام، تقدموا بعدها باقتراحات جديدة ! ستقوم رئيسة الوزراء، صوفي ويلميس، بدراستها في  مجلس الأمن القومي يوم الجمعة  والذي سيعلن بلا شك عن إجراءات جديدة. شيء واحد مؤكد: لن نتمكن من العودة إلى الحياة العادية في أبريل!

ما هو شبه مؤكد أن الحجر الصحي العام المفروض سيطول والمهرجانات الصيفية مهددة  و الاعتقاد بأنه سيتم  التقليل من الإجراءات الصارمة المتخدة للحد من تفشي فيروس كورونا بعد ثلاثة أسابيع من الحجر الصحي غير واردة على الإطلاق. 

حيث كان من المقرر أن يكون الموعد النهائي للحجر الصحي في 5 أبريل.  لكن كل المؤشرات و المستجدات تسير نحو تمديد محتمل حتى نهاية أبريل ... على اقل تقدير! 

يقال أن رئيسة الوزراء صوفي ويلميس مقتنعة  بفائدة الإجراءات المتخدة حتى الآن،  نفس الرؤية لرئيس حكومة إقليم والونيا (إليو دي روبو)،. لكن يجب إقناع الفلمنكيين، و على رأسهم، رئيس حكومة إقليم فلاندر (جان جامبون)؟ لكن القول الفصل في الأساس للخبراء في الصحة العامة.

ولكن يبقى أن نرى ما إذا كان هذا التمديد لمدة شهر واحد (سيحتسب ابتداءا من 5 أبريل) .

سيتم الإعلان عن الإجراءات الجديدة  يوم غد الجمعة بعد اجتماع  مجلس الأمن البلجيكي برئاسة صوفي ويلميس و بحضور  خبراء الصحة و الفرقاء السياسيين.
هل اعجبك الموضوع :
-->