القائمة الرئيسية

الصفحات

أصبح الآن رسميًا: يجب إغلاق صالونات الحلاقة في بلجيكا

أصبح الآن رسميًا: يجب إغلاق صالونات الحلاقة في بلجيكا 


أعلنت رئيسة الحكومة الفدرالية صوفي ويلميس اليوم الثلاثاء عن إغلاق صالونات تصفيف الشعر حتى الخامس من أبريل.

"القرار الوزاري الصادر في 23 مارس 2020 كان يعطي استثناءً لمصففي الشعر".

تعلن رئيسة الوزراء أن "هذا الاستثناء لن يكون ساري المفعول من منتصف الليلة". وفي أعقاب ذلك، أعلنت وزيرة الاقتصاد الفلمنكية هيلدي كريفيتس أن مصففي الشعر الموجودين على أراضي المنطقة سيتمكنون أيضًا من تعويض قدر في 4.000 يورو كباقي الشركات التي أُجبرت على الإغلاق خلال فترة الحجز التي تهدف إلى إبطاء انتشار فيروس كورونا.

يوم الأحد، أصدر عمدة بلدية باسطوكن، (بينوة لوتجين)، أمرًا يهدف بإغلاق صالونات تصفيف الشعر الواقعة على الأراضي التابعة  لبلديته من ظهر يوم الاثنين، مشيراً إلى"حركة العملاء من لوكسمبورغ نحو صالونات الحلاقة البلجيكية".

وتضيف حكومة صوفي ويلميس أن "الإجراءات المختلفة المتخذة في إطار الكفاح ضد فيروس كورونا، سيتم تقييمها يوم الجمعة المقبل، خلال إجتماع مجلس الأمن القومي البلجيكي".

وقد أكد الحزب الليبرالي الفلامنكي هذا الإغلاق على تويتر. وقال : "قرر مجلس الأمن القومي أن مصففي الشعر يجب أن يغلقوا الأبواب أيضا. وسيحصلون هم أيضا على تعويض قدره 4000 يورو".
هل اعجبك الموضوع :
-->