21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/
  • يناير 17, 2020

  • فرح و تصفيق لأعضاء حزب فلامس بيلانغ العنصري لعدم حصول زكية الخطابي على منصب قاضية في المحكمة الدستورية 


    abruxelles

    رفض مجلس الشيوخ يوم الجمعة بعد جولة ثانية من التصويت لترشيح زكية خطابي لمنصب قاضية في المحكمة الدستورية. حصلت زكية الخطابي النائبة الفديرالية عن حزب الخضر على 38 صوتا فقط بينما تحتاج إلى 40 صوتا. 

    أعلنت رئيسة المجلس سابين لارويل أنه سيتم إعادة  الإجراءات الخاصة بتعيين قاض جديد في المحكمة الدستورية.

    ندد اعضاء عن حزب الخضر "استخدام الأخبار المزيفة" من أجل التصويت ضد مرشحتهم. وقد أعرب كل من الحزب القومي الفلامنكي ( N-VA)  و الحزب العنصري فلامس بيلانغ  (V B) عن معارضتهما للسيدة الخطابي في نوفمبر. 

    كما أطلق الخزب القومي على الشبكات الاجتماعية حملة ضد السيدة الخطابي استنادًا إلى معلومات تتناقض مع تقارير الشرطة، وهي أن السيدة الخطابي قامت بتدخل جسدي ضد الشرطة، على متن طائرة في عام 2013 ، لمنع ترحيل مواطن أجنبي تصادف و جوده في نفس الرحلة التي كانت فيها.

    يواصل حزب الخضر ( Ecolo ) دعم زكية الخطابي. وقالت رئيسة المجموعة، هيلين ريكمانز: "سنضع الأمور في مكانها ، لكن في المقام الأول تظل زكية الخطابي الشخص المقترح لممارسة هذه الوظيفة".

    "لا تزال زكية الخطابي تتمتع بجميع الصفات الدستورية المطلوبة لممارسة هذه الوظيفة. لديها خمس سنوات من الخبرة البرلمانية. كما أنها أظهرت تمسكها بقيم الديمقراطية "، و"تمثل تنوع المجتمع البلجيكي ".




    نتيجة كل هذا؟ ستحتفظ Ecolo بترشيح زكية الخطابي بأي ثمن. هذا التصويت  سيضر بالتأكيد على مفاوضات تشكيل الحكومة الفيدرالية مع حزب (N-VA) : كانت فرص إجراء حوار بين  أكبر حزبين في بلجيكا ضئيلة، أما بعد هذا التصويت المسيس، تسير البلد نحو طريق مسدود، وربما نحو انتخابات قريبة سيكون لليمين المتطرف النصيب الأكبر حسب استطلاعات للرأي.

    موقع لكل الناطقين باللغة العربية في بروكسل و بلجيكا، الموقع منبر حر لاينتمي لأي مؤسسة إعلامية داخل أو خارج بلجيكا بل هو مبادرة من شباب عربي من بروكسل لنشر أخبارالساعة في بلجيكا، والإطلاع علي كل جديد في بلد الإستقبال مملكة بلجيكا.

    على تويتر

    statcounter