21292215002137220482291613721372864320482500
الرئيسية/المقالات/
  • أغسطس 08, 2019
  • لأول مرة لن يكون هناك مسالخ مؤقتة لعيد الأضحى المبارك في بلجيكا

    يصادف العاشر من شهر ذي الحجة، وهو العيد الثاني في الإسلام بعد عيد الفطر، ويطلق عليه اسم "عيد النحر" لأنه يتمّ فيه نحر أضحية تقرباً لله عزّ وجل تقرباً منه وطلباً لرضاه، كما يُعدّ النحر سنّة مؤكدة بإجماع العلماء والفقهاء، ومدّة هذا العيد هي أربعة أيام على متوالية، يتبادل فيها المسلمين التهنئة.

    سنة النحر أخذت من سيدنا إبراهيم عليه السلام، حيث رأى في منامه رؤيا مفادها أنّ الله عز وجل قد أمره بذبح ولده إسماعيل عليه السلام، ولكون سيدنا إبراهيم أحد أنبياء الله فكان لزاماً عليه الامتثال لأوامر الله ومشيئته، وكذلك الحال مع سيدنا إسماعيل عليه السلام الذي استجاب للأمر الرباني، وعندما همّ سيدنا إبراهيم بذبح ابنه شاءت العناية الإلهية أن تفتديه بكبش عظيم،

    ومنذ ذلك الوقت فقد أصبح المسلمون يحتفلون بهذه الحادثة تخليداً لذكراها واحتفالاً بها عن طريق ذبح أضحية تتمثّل بخروف، أو بقرة، أو ناقة وغيرها والتصدّق بجزء من لحمها لصالح الفقراء والمحتاجين والأٌقارب.

    لكن وعلي غير العادة كل عام ، في والونيا ومنطقة العاصمة بروكسل ، كما هو الحال في فلاندرز ، لا يتم التخطيط لإقامة مسالخ مؤقتة هذه السنة لممارسة شريعة عيد الأضحى المبارك.

    سيتعين على مسلمي والونيا وبروكسيل اللجوء إلى المذابح التي وافقت عليها FASFC (الوكالة الفيدرالية لسلامة السلسلة الغذائية).  ومع ذلك ، اعتبارًا من سبتمبر 2019 ، سيتم أيضًا حظر الذبح بدون تخدير، أوصعق في والونيا وبروكسل.

     ومع ذلك ، فقد أعربت السلطة التنفيذية للمسلمين البلجيكيين عن عزمها على مواصلة المناقشات بشأن هذه القوانين التي تقيد الحرية الدينية المكفولة في الدستور البلجيكي من أجل الدفاع عن الجالية المسلمة مع احترام القانون وقناعات كل واحد. 

    بالإضافة إلى المسالخ المعتمدة ،كان  يتم استخدام المسالخ المؤقتة لممارسة هذه الشريعة الدينية  في بلجيكا.
    لكن للمرة الأولى ، لم يتم تقديم هذا الاحتمال في أي مكان هذا العام ، ففي عام 2018 ، تم إنشاء ثلاث مذابح مؤقتة في فلاندرز ولكن بشرط أن تتعرض الحيوانات المذبوحة إلي الصعق.

    وتم حظر الذبح بدون صعق في المسالخ المؤقتة في فلاندرز منذ عام 2015.
    ومنذ يناير 2019 ، تم حظر هذه الممارسة في كل مكان في المنطقة الفلمنكية.

    موقع لكل الناطقين باللغة العربية في بروكسل و بلجيكا، الموقع منبر حر لاينتمي لأي مؤسسة إعلامية داخل أو خارج بلجيكا بل هو مبادرة من شباب عربي من بروكسل لنشر أخبارالساعة في بلجيكا، والإطلاع علي كل جديد في بلد الإستقبال مملكة بلجيكا.

    على تويتر

    statcounter